Scholar List: Search (Name, Ids, Tag, Event, Arabic..): 25000+ Scholars

Usaid bin Hudair bin Sammak ( أسيد بن الحضير بن سماك ( رضي الله عنه
Scholar:45 - Usaid bin Hudair bin Sammak [Abu Yahya,Abu 'Atik,Abu Hudai] Comp.(RA) [1st Generation]
Full Name:Usaid bin Hudair bin Sammak b. 'Atik b. Imru' ul-Qays b. Zayd b. 'Abdul Ashhal b. Jusham b. al-Harit
Parents:Hudair bin Sammak / Umm Usaid bin Nu'man b. Imru ul-Qays b. Zayd
Birth Date/Place: (Medinah)
Death Date/Place: 20 AH (Medinah)[ Natural ]
Places of Stay: Medinah
Area of Interest:Recitation/Quran, Commander, Narrator [ ع - صحابة ]
Spouse(s):A woman from Kunda
Children :Yahya
Teachers/
Narrated From:
Muhammad (saw),
Students/
Narrated By:
Abu Sa'id al-Khudri, Anas bin Malik, Abu Layla, Ka'b bin Malik bin Abi Ka'b, 'Aisha bint Abi Bakr, 'Abdur Rahman bin Abi Layla, Muhammad bin Ibrahim bin al-Harith, Husayn bin 'Abdur Rahman al-Salmi
Tags :Ansar, Aws, B.'Abdul Ashhal, Aqaba 2, Aqaba Chief, Uhud, Khandaq
Analysis:[] [Family Tree 2] [ Students Timeline] [Teachers & Students Timeline] [Teacher List] [Student List]
Brief Biography:
Become Muslim at the hands of Mus'ab bin 'Umair before migration. He was chosen as one of the 12 leaders at the 2nd pledge of 'Aqaba. The brotherhood was made b/w him and Zaid bin Harithah in Medina. He has beautiful recitation.
Last Updated:2010-12-22
References:5[pg:85-92],12[pg:219-220],14[pg:447-9] View
al-Isabah[1/83] , Thiqat[Vol:3] , Tarikh-ul Kabir[Vol:2] , Tabaqat[Vol:3] , Siyar A'lam[1/340-343] , Tahdheeb al-Tahdheeb[Vol:1] , Taqrib al-Tahdheeb[112]
[Show/Hide Resource Info]
Narrations:
(Unconfirmed)
Sahih Bukhari: 3    Sahih Muslim: 3    Sunan Abi Da'ud: 2    Jami' al-Tirmidhi: 1    Sunan an-Nasa'i: 3    Sunan Ibn Majah: 1    
Thadeeb al-Kamal:
Names used in Hadith Literature:
أسيد بن حضير, أسيد بن خضير, أسيد بن حضير مرسلا, أرسل عن أسيد بن حضير
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:185. - pg:1/83]
أسيد بن الحضير بن سماك بن عتيك بن امرئ القيس بن زيد بن عبد الأشهل الأنصاري الأشهلي يكنى أبا يحيى وأبا عتيك وكان أبوه حضير فارس الأوس ورئيسهم يوم بعاث وكان أسيد من السابقين إلى الإسلام وهو أحد النقباء ليلة العقبة وكان إسلامه على يد مصعب بن عمير قبل سعد بن معاذ واختلف في شهوده بدرا قال بن سعد كان شريفا كاملا وآخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بينه وبين زيد بن حارثة وكان ممن ثبت يوم أحد وجرح حينئذ سبع جراحات وقال بن السكن شهد بدرا والعقبة وكان من النقباء وأنكر غيره عده في أهل بدر وله أحاديث في الصحيحين وغيرهما وقال البغوي حدثنا بن زنبور حدثنا بن أبي حازم عن سهيل عن أبيه عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال نعم الرجل أسيد بن خضير وقال بن إسحاق حدثنا يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن عائشة قالت ثلاثة من الأنصار لم يكن أحد منهم يلحق في الفضل كلهم من بني عبد الأشهل سعد بن معاذ وأسيد بن حضير وعباد بن بشر وأخرج أحمد في مسنده من طريق فاطمة بنت الحسين بن علي عن عائشة قالت كان أسيد بن حضير من أفاضل الناس وكان يقول لو أني أكون كما أكون على أحوال ثلاث لكنت حين أسمع القرآن أو اقرؤه وحين أسمع خطبة رسول الله صلى الله عليه وسلم وإذا شهدت جنازة وروى الواقدي من طريق عبد الله التيمي قال كان أبو بكر لا يقدم أحدا من الأنصار على أسيد بن حضير وروى البخاري في تاريخه عن بن عمر قال لما مات أسيد بن حضير قال عمر لغرمائه فذكر قصة تدل على أنه مات في أيامه وروى بن السكن من طريق بن عيينة عن هشام بن عروة عن أبيه قال لما مات أسيد بن حضير باع عمر ماله ثلاث سنين فوفى بها دينه وقال لا اترك بني أخي عالة فرد الأرض وباع ثمرها وأرخ البغوي وغيره وفاته سنة عشرين وقال المدائني سنة إحدى وعشرين
Thiqat Ibn Hibban - ثقات ابن حبان [Companion (RA), Id:15. - pg:Vol:3]
أسيد بن حضير بن سماك بن عتيك بن رافع بن امرئ القيس بن زيد بن عبد الأشهل الأشهلي عداده في أهل المدينة كنيته أبو يحيى وقيل أبو عتيك ويقال أبو حصين من الأنصار مات في خلافة عمر سنة عشرين وكان نقيبا قد شهد العقبة وصلي عليه عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه ودفن بالبقيع
Tarikhul Kabir al-Bukhari - التاريخ الكبير [ Hadith Narrator, Id:1640. - pg:Vol:2]
أسيد بن حضير أبو يحيى الأنصاري الأشهلي له صحبة مدني مات في عهد عمر قاله عبيد الله عن نافع عن بن عمر وقال لي عبد العزيز بن عبد الله عن إبراهيم بن سعد عن محمد بن إسحاق عن يحيى بن عباد عن أبيه عن عائشة قالت ثلاثة من الأنصار لم يكن أحد يعتد عليهم فضلا كلهم من بني عبد الأشهل سعد بن معاذ وأسيد بن حضير وعباد بن بشر وقال أحمد حدثنا عفان عن حماد بن سلمة عن ثابت عن بن أبي ليلى أن أسيد بن حضير أبو عتيك
Tabaqat Ibn Sa'd - الطبقات الكبرى ابن سعد [ Companion (RA), Id:325. - pg:Vol:3]
أسيد بن الحضير بن سماك بن عتيك بن امرئ القيس بن زيد بن عبد الأشهل ويكنى أبا يحيى وكان يكنى أيضا أبا الحضير وأمه في رواية محمد بن عمر أم أسيد بنت النعمان بن امرئ القيس بن زيد بن عبد الأشهل وفي رواية عبد الله بن محمد بن عمارة الأنصاري أم أسيد بنت سكن بن كرز بن زعوراء بن عبد الأشهل وكان لأسيد من الولد يحيى وأمه من كندة توفي وليس له عقب وكان أبوه حضير الكتائب شريفا في الجاهلية وكان رئيس الأوس يوم بعاث وهي آخر وقعة كانت بين الأوس والخزرج في الحروب التي كانت بينهم وقتل يومئذ حضير الكتائب وكانت هذه الوقعة ورسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة قد تنبى ودعا إلى الإسلام ثم هاجر بعدها بست سنين إلى المدينة ولحضير الكتائب يقول خفاف بن ندبة السلمي
لو أن المنايا حدن عن ذي مهابة
لهبن حضيرا يوم غلق واقما
يطوف به حتى إذا الليل جنه
تبوأ منه مقعدا متناعما قال وواقم أطم حضير الكتائب وكان في بني عبد الأشهل وكان أسيد بن الحضير بعد أبيه شريفا في قومه في الجاهلية وفي الإسلام يعد من عقلائهم وذوي رأيهم وكان يكتب بالعربية في الجاهلية وكانت الكتابة في العرب قليلا وكان يحسن العوم والرمي وكان يسمى من كانت هذه الخصال فيه في الجاهلية الكامل وكانت قد اجتمعت في أسيد وكان أبوه حضير الكتائب يعرف بذلك أيضا ويسمى به أخبرنا محمد بن عمر قال أخبرنا إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة عن واقد بن عمرو بن سعد بن معاذ قال كان إسلام أسيد بن الحضير وسعد بن معاذ على يدي مصعب بن عمير العبدري في يوم واحد فقدم أسيد سعدا في الإسلام بساعة وكان مصعب بن عمير قد قدم المدينة قبل السبعين أصحاب العقبة الآخرة يدعو الناس إلى الإسلام ويعلمهم القرآن ويفقههم في الدين بأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم وشهد أسيد العقبة الآخرة مع السبعين من الأنصار في روايتهم جميعا وكان أحد النقباء الاثني عشر فآخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أسيد بن الحضير وزيد بن حارثة ولم يشهد أسيد بدرا وتخلف هو وغيره من أكابر أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من النقباء وغيرهم عن بدر ولم يظنوا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يلقى بها كيدا ولا قتالا وإنما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن معه يعترضون لعير قريش حين رجعت من الشام فبلغ أهل العير ذلك فبعثوا إلى مكة من يخبر قريشا بخروج رسول الله صلى الله عليه وسلم إليهم وساحلوا بالعير فافلتت وخرج نفير قريش من مكة يمنعون عيرهم فاتقوا هم ورسول الله صلى الله عليه وسلم ومن معه على غير موعد ببدر أخبرنا محمد بن عمر قال أخبرنا أبو بكر بن عبد الله غبن أبي سبرة عن عبد الله بن أبي سفيان مولى بن أبي أحمد قال لقي أسيد بن الحضير رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أقبل من بدر فقال الحمد لله الذي أظفرك وأقر عينك والله يا رسول الله ما كان تخلفي عن بدر وأنا أظن أنك تلقى عدوا ولكن ظننت أنها العير ولو ظننت أنه عدو ما تخلفت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقت قال محمد بن عمر وشهد أسيد أحدا وجرح يومئذ سبع جراحات وثبت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حين انكشف الناس وشهد الخندق والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان من علية أصحابه حدثنا أبو بكر بن عبد الله بن أبي أويس قال حدثني سليمان بن بلال قال وأخبرنا موسى بن إسماعيل أبو سلمة المنقري قال أخبرنا عبد العزيز بن محمد الداراوردي جميعا عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال نعم الرجل أسيد بن الحضير أخبرنا يزيد بن هارون وعفان بن مسلم وسليمان بن حرب قالوا أخبرنا حماد بن سلمة عن ثابت البناني عن بن مالك قال كان أسيد بن الحضير وعباد بن بشر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في ليلة ظلماء حندس فتحدثا عنده حتى إذا خرجا أضاءت لهما عصا أحدهما فمشيا في ضوئها فلما تفرق لهما الطريق أضاءت لكل واحد منهما عصاه فمشى في ضوئها أخبرنا الفضل بن دكين عن سفيان بن عيينة عن هشام بن عروة عن أبيه وأخبرني عبد الله بن مسلمة بن قعنب الحارثي وخالد بن مخلد قالا أخبرنا سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار أن أسيد بن الحضير كان يؤم قومه فاشتكى فصلى بهم قاعدا قال سليمان بن بلال في حديثه فصلوا وراءه قعودا أخبرنا محمد بن عمر قال حدثنا إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة عن أصحابهم قال محمد بن عمر وأخبرنا محمد بن صالح وزكرياء بن زيد عن عبد الله بن أبي سفيان عن محمود بن لبيد قال توفي أسيد بن الحضير في شعبان سنة عشرين فحمله عمر بن الخطاب بين العمودين من بني عبد الأشهل حتى وضعه بالبقيع وصلى عليه بالبقيع أخبرنا خالد بن مخلد البجلي قال أخبرنا عبد الله بن عمر عن نافع عن بن عمر قال هلك أسيد بن الحضير وترك عليه أربعة آلاف درهم دينا وكان ماله يغل كل عام ألفا فأرادوا بيعه فبلغ ذلك عمر بن الخطاب فبعث إلى غرمائه فقال هل لكم أن تقبضوا كل عام ألفا فتستوفوه في أربع سنين قالوا نعم يا أمير المؤمنين فأخروا ذلك فكانوا يقبضون كل عام ألفا أخبرنا معن بن عيسى قال أخبرنا مالك بن أنس عن يزيد بن قسيط عن محمود بن لبيد أن أسيد بن الحضير هلك وترك دينا فكلم عمر غرماءه أن يؤخروه

Siyar A'lam al-Dhahbi - سير أعلام النبلاء - الذهبي [ Companion (RA), Id:74. - pg:1/340-343]
أسيد بن الحضير
ابن سماك بن عتيك بن نافع بن امريء القيس بن زيد بن عبد الاشهلالامام أبو يحيى وقيل أبو عتيك الانصاري الأوسي الاشهلي أحد النقباء الاثني عشر ليلة العقبة أسلم قديما وقال ما شهد بدرا وكان أبوه شريفا مطاعا يدعى حضير الكتائب وكان رئيس الاوس يوم بعاث فقتل يومئذ قبل عام الهجرة بست سنين وكان أسيد يعد من عقلاء الاشراف وذوي الرأي
قال محمد بن سعد آخى النبي صلى الله عليه وسلم بينه وبين زيد بن حارثة وله رواية أحاديث روت عنه عائشة وكعب نن مالك وعبد الرحمن بن أبي ليلى ولم يلحقه
وذكر الواقدي انه قدم الجابية مع عمر وكان مقدما على ربع الانصار وأنه ممن أسلم على يد مصعب بن عمير هو وسعد بن معاذ
قال أبو هريرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( نعم الرجل أبو بكر نعم الرجل عمر نعم الرجل أسيد بن حضير ( أخرجه الترمذي وإسناده جيد
وروي أن أسيدا كان من أحسن الناس صوتا بالقرآنابن إسحاق عن يحيى بن عباد بن عبد الله عن عائشة قالت ثلاثة من الانصار من بني عبد الاشهل لم يكن أحد يعتد عليهم فضلا بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم سعد بن معاذ وأسيد بن حضير وعباد بن بشر رضي الله عنهم
قال ابن إسحاق أسيد بن حضير نقيب لم يشهد بدرا يكنى أبا يحيى ويقال كان في أسيد مزاح وطيب أخلاق
روى حصين عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أسيد بن حضير وكان فيه مزاح أنه كان عند النبي صلى الله عليه وسلم فطعنه النبي صلى الله عليه وسلم بعود كان معه فقال أصبرني فقال اصطبر قال إن عليك قميصا وليس علي قميص قال فكشف النبي صلى الله عليه وسلم قميصه قال فجعل يقبل كشحه ويقول إنما أردت هذا يا رسول الله
أبو صالح كاتب الليث حدثنا يحيى بن عبد الله بن سالم عن نافع عن ابن عمر قال لما هلك أسيد بن الحضير وقام غرماؤه بمالهم سأل عمر في كم يؤدى ثمرها ليوفى ما عليه من الدين فقيل له في أربع سنين فقال لغرمائه ما عليكم أن لا تباع قالوا احتكم وإنما نقتص في أربع سنين فرضوا بذلك فأقر المال لهم قال ولم يكن باع نخل أسيد أربع سنين منعبد الرحمن بن عوف ولكنه وضعه على يدي عبد الرحمن للغرماء
عبد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال هلك أسيد وترك عليه أربعة آلاف وكانت أرضه تغل في العام ألفا فأرادوا بيعها فبعث عمر إلى غرمائه هل لكم أن تقبضوا كل عام ألفا قالوا نعم
قال يحيى بن بكير مات أسيد سنة عشرين وحمله عمر بين العمودين عمودي السرير حتى وضعه بالبقيع ثم صلى عليه وفيها أرخ موته الواقدي وأبو عبيد وجماعة
وندم على تخلفه عن بدر وقال ظننت أنها العير ولو ظننت أنه غزو ما تخلفت وقد جرح يوم أحد سبع جراحات
Tahdheeb al-Tahdheeb Ibn Hajr - تهذيب التهذيب - ابن حجر [ Hadith Narrator, Id:633. - pg:Vol:1]
أسيد بالضم بن حضير بن سماك بن عتيك الأنصاري الأشهلي أبو يحيى وقيل في كنيته غير ذلك كان أحد النقباء ليلة العقبة واختلف في شهوده بدرا روى عن النبي صلي الله عليه وسلم وعنه أبو سعيد الخدري وأنس وأبو ليلى الأنصاري وكعب بن مالك وعائشة وعبد الرحمن بن أبي ليلى ومحمد بن إبراهيم التيمي وحصين بن عبد الرحمن ولم يدركاه قال بن إسحاق لا عقب له وقال بن سعد كان شريفا في قومه كاملا وذكره موسى بن عقبة فيمن شهد العقبة الثانية وقالت عائشة كان من أفاضل الناس وقال عروة مات أسيد بن حضير وعليه دين أربعة آلاف درهم فبيعت أرضه فقال عمر لا أترك بني أخي عالة فرد الأرض وباع ثمرها من الغرماء أربع سنين بأربعة آلاف كل سنة ألف درهم قال المزي هذا هو الصحيح في تاريخ وفاته وأما الحديث الذي رواه هارون بن عبد الله عن حماد بن مسعدة عن بن جريج عن عكرمة بن خالد عن أسيد بن حضير الأنصاري أن معاوية كتب إلي مروان أن الرجل إذا وجد سرقة في يد رجل فهو أحق بها بالثمن الحديث فإنه وهم قال هارون قال أحمد هو في كتاب بن جريج أسيد بن ظهير ولكن كذا حدثهم بالبصرة ورواه عبد الرزاق وغيره عن بن جريج عن عكرمة عن أسيد بن ظهير وهو الصواب قلت ذكره بن إسحاق في البدريين وروى الواقدي ما يخالفه أنه تلقي رسول الله صلي الله عليه وسلم مرجعه من بدر واعتذر عن تخلفه وأرخ البغوي وابن السكن وغيرهما وفاته سنة 2 وعن المدائني أنه توفي سنة 21 وقال البخاري مات أسيد بن حضير في عهد عمر قاله عبد الله بن عمر عن نافع عن بن عمر رضي الله تعالى عنهم >> ع الستة
Taqrib al-Tahdheeb Ibn Hajr - تقريب التهذيب - ابن حجر العسقلاني [ Hadith Narrator, Id:517. - pg:112]
أسيد بن حضير بضم المهملة وفتح الضاد المعجمة بن سماك بن عتيك الأنصاري الأشهلي أبو يحيى صحابي جليل مات سنة عشرين أو إحدي وعشرين ع

[Show/Hide Resource Info]

<< Back <<