Scholar List: Search (Name, Ids, Tag, Event, Arabic..): 25000+ Scholars

Abu al-Aswad al-Du'ali أبو الأسود الديلي/الدؤلي
Scholar:11114 - Abu al-Aswad al-Du'ali [Abu al-Aswad] Follower(Tabi') [1st Generation]
Full Name:Zalim bin 'Amr b. Sufyan b. Jandal b. Ya'mur b. Hunsh(Hulays) b. Tha'laba b. 'Ady b. al-Dayl
Parents:'Amr b. Sufyan
Birth Date/Place: (Kufa)
Death Date/Place: 69 AH/688 CE (Basra)[ Natural ]
Places of Stay: Kufa, Basra
Area of Interest:Narrator[Grade:No Doubt] [ ع - مخضرم ], Art/Poetry, Governor, Linguistic
Children :Abu Harb bin Abi al-Aswad
Teachers/
Narrated From:
'Umar ibn al-Khattab, Ali ibn Abi Talib, Mu'adh ibn Jabal, Abu Dharr al-Ghaffari, ibn Mas'ud, Zubayr ibn al-Awwam, Ubayy ibn Ka'b, Abu Musa al-Asha'ari, ibn Abbas, 'Imran bin Husain
Students/
Narrated By:
Abu Harb bin Abi al-Aswad, 'Abdullah bin Burayda bin al-Husayb, Yahya bin Y'amar, عمر بن عبد الله مولى عفيرة, S'aid bin 'Abdur Rahman bin Raqaysh
Tags :al-Dayli, Makhdaram, Basra, Governor, Poet, Hijazi
Analysis:[] [Family Tree 2] [Teachers Timeline] [ Students Timeline] [Teachers & Students Timeline] [Teacher/Student Tree] [] [Teacher List] [Student List]
Brief Biography:
There are different versions of his name.
He was apartisan poet of the Shi'a. He was reliable in hadith. When 'Abdullah ibn 'Abbas resigned as governor and left Basra, he delegated Abu'l Asward, ad-Du'ali in charge of it and 'Ali ibn Abi Talib conformed him. Said to be the founder of Arabic grammar,invented a system of providing fathah, dammah and kasra to indicate some vowel sounds.
Last Updated:2011-01-08
References:21[pg59-60] View
al-Isabah[3/562,563,564] , al-Isabah[3/565] , al-Isabah[7/27] , Thiqat[Vol:4] , Thiqat[Vol:5] , Tarikh-ul Kabir[Vol:6] , Tabaqat[Vol:7] , Siyar A'lam[4/81-86] , Tahdheeb al-Tahdheeb[Vol:5] , Tahdheeb al-Tahdheeb[Vol:12] , Taqrib al-Tahdheeb[619]
[Show/Hide Resource Info]
Narrations:
(Unconfirmed)
Sahih Bukhari: 10    Sahih Muslim: 8    Sunan Abi Da'ud: 7    Jami' al-Tirmidhi: 1    Sunan an-Nasa'i: 8    Sunan Ibn Majah: 6    
Thadeeb al-Kamal:
Names used in Hadith Literature:
أبو الأسود الدؤلي, أبو الأسود الديلي, أبي الأسود الدؤلي, أبو الأسود, أبي الأسود الديلي
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:4333. - pg:3/562,563,564]
ظالم بن عمرو بن سفيان بن جندل بن يعمر بن حليس بن نفاثة بن عدي بن الديل بن بكر بن بعد مناة بن كنانة هذا قول الأكثر في اسمه وقال دعبل وعمر بن شبة هو عمرو بن ظالم بن سفيان وسيأتي نسبه سواء وقال الواقدي اسمه عويمر بن ظويلم وقيل هو عمرو بن عمران وقيل عثمان بن عمر وأبو الأسود الدئلي مشهور بكنيته وهو من كبار التابعين مخضرم أدرك الجاهلية والإسلام وروى عن عمر وعلي ومعاذ وأبي ذر وابن مسعود والزبير وأبي بن كعب وعمران بن حصين وابن عباس وغيرهم وروى عنه أبو حرب ويحيى بن يعمر وعبد الله بن بريدة وعمر مولى عفرة وسعيد بن عبد الرحمن بن رقيشقال أبو حاتم ولي قضاء البصرة ووثقه بن معين والعجلي وابن سعد وقال أبو عمر كان ذا دين وعقل ولسان وبيان وفهم وحزم وقال بن سعد أيضا استخلفه بن عباس على البصرة فأقره علي وقال أبو الفرج الأصبهاني ذكر أبو عبيدة أنه أدرك الإسلام وشهد بدرا مع المسلمين قال وما رأيت ذلك لغيره ثم ساق سنده إليه بذلك وهو وهم ولعله مع المشركين فإنهم ذكروا أن أباه قتل كافرا في بعض المشاهد التي قاتل رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها المشركين قلت هو قول بن القطان قال المرزباني هاجر أبو الأسود إلى البصرة في خلافة عمر وولاه على البصرة خلافة لابن عباس وكان علوي المذهب وقال الجاحظ كان أبو الأسود معدودا في طبقات من الناس مقدما في كل منها كان يعد في التابعين وفي الشعراء والفقهاء والمحدثين والأشراف والفرسان والأمراء والنحاة والحاضري الجواب والشيعة والصلع والبخر والبخلاء وقال أبو علي القالي حدثنا أبو إسحاق الزجاج حدثنا أبو العباس المبرد قال أول من وضع العربية ونقط المصاحف أبو الأسود وقد سئل أبو الأسود عمن نهج له الطريق فقال تلقيته عن علي بن أبي طالب وقيل كان الذي حداه على ذلك أن ابنته قالت له يا أبت ما أشد الحر وكان في شدة القيظ فقال ما نحن فيه فقالت إنما أردت أنه شديد فقال قولي ما أشد فعمل باب التعجب وروى عمر بن شبة بإسناد له عن عاصم بن بهدلة قال أول من وضع النحو أبو الأسود استأذن زيادا وقال له إن العرب خالطت العجم ففسدت ألسنتهافلم يأذن له حتى جاء رجل فقال أصلح الله الأمير مات أبانا وترك بنون فقال له زياد أدع أبا الأسود فأذن له حينئذ وروى بن أبي سعد أن سبب ذلك أنه مر به فارسي فلحن فوضع باب الفاعل والمفعول فلما جاء عيسى بن عمر تبع الأبواب فهو أول من بلغ الغاية فيه ومن لطيف قول أبي الأسود ليس السائل الملحف خيرا من المانع الحابس ومن عجائب أجوبته وبليغها أنه قيل أبو الأسود أظرف الناس لولا بخل فيه فقال لا خير في ظرف لا يمسك ما فيه ومن محاسن الحكم في شعره % لا ترسلن مقالة مشهورة % لا تستطيع إذا مضت إدراكها % لا تبدين نميمة نبئتها % وتحفظن من الذي أنباكها وقوله السائر % ما كل ذي لب بمؤتيك نصحه % وما كل مؤت نصحه بلبيب % ولكن إذا ما استجمعنا عند واحد % فحق له من طاعة بنصيب قال بن أبي خيثمة وغيره مات في الجارف سنة تسع وستين وهو بن خمس وثمانين سنة وكذا قال المرزباني وقال المدائني يقال إنه مات قبل الجارف قلت وعلى هذا التقدير يكون قد أدرك من الأيام النبوية أكثر من عشرين سنة قال المدائني الأشبه أنه مات قبل الجارف لأنا لم نسمع له في قصة المختار ذكرا
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:4337. - pg:3/565]
ظالم بن عمرو بن سفيان أبو الأسود الدئلي ذكره بن شاهين في الصحابة وقد ذكرت سبب وهمه فيه في الكنى وقدمت في القسم الذي قبل هذا ما قاله أبو عبيدة فيه وبينت ما فيه من الوهم أيضا بحمد الله عز وجل هنا في تم الجزء الأول بحمد الله يتلوه إن شاء الله حرف العين المهملة وصلى الله على سيدنا محمد النبي الأمي وعلى آله وصحبه وسلم % إن تجد عيبا فسد الخللا % هل من لا فيه عيب وعلا وفي د يتلوه إن شاء الله حرف العين
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:9571. - pg:7/27]
أبو الأسود الدئلي ظالم بن عمرو تقدم
Thiqat Ibn Hibban - ثقات ابن حبان [Follower (Tabi'), Id:3557. - pg:Vol:4]
ظالم بن عمرو بن جندل بن سفيان بن يعمر بن حلبس بن نفاتة بن عدي بن الديل أبو الأسود الديلي يروى عن عمران بن حصين روى عنه أهل البصرة وقد قيل اسم أبي الأسود عمرو بن ظالم وشهد مع علي صفين وولي البصرة لابن عباس ومات بها وقد أسن وهو أول من تكلم في النحو
Thiqat Ibn Hibban - ثقات ابن حبان [Follower (Tabi'), Id:4453. - pg:Vol:5]
عمرو أبو الأسود الديلي اسمه عمرو بن سفيان وقد قيل عمرو بن ظالم ويقال ظالم بن عمرو يروى عن علي وأبي موسى وأبي ذر وعمران بن حصين ويقال إنه أول من تكلم في النحو روى عنه الناس وكانت أمه من بني عبد الدار بن قصي
Tarikhul Kabir al-Bukhari - التاريخ الكبير [ Hadith Narrator, Id:8634. - pg:Vol:6]
عمرو بن سفيان ويقال عمرو بن ظالم أبو الأسود الديلي البصري عن عمر وعلي وأبي موسى وبي ذر رضى الله تعالى عنهم قال أحمد بن عيسى عن بن وهب عن عمرو بن الحارث عن سعيد بن أبي هلال وثعلبة عن بن بريدة عن ظالم أبي الأسود
Tabaqat Ibn Sa'd - الطبقات الكبرى ابن سعد [ Successor (Level 1), Id:5155. - pg:Vol:7]
أبو الأسود الدؤلي واسمه ظالم بن عمرو بن سفيان بن عمرو بن خلس بن يعمر بن نفاتة بن عدي بن الدئل بن بكر بن عبد مناة بن كنانة وكان شاعرا متشيعا وكان ثقة في حديثه إن شاء الله وكان عبد الله بن عباس لما خرج من البصرة استخلف عليها أبا الأسود الدؤلي فأقره علي بن أبي طالب عليه السلام قال أخبرنا موسى بن إسماعيل قال حدثنا أبو هلال قال حدثنا قتادة قال قال أبو الأسود الدؤلي إن أبغض الناس إلي أن أساب كل أهوج ذرب اللسان

Siyar A'lam al-Dhahbi - سير أعلام النبلاء - الذهبي [ Successor level 1, Id:528. - pg:4/81-86]
أبو الأسود
الدؤلي ويقال الديلي العلامة الفاضل قاضي البصرة واسمه ظالم بن عمرو على الأشهر ولد في أيام النبوةوحدث عن عمر وعلي وابي بن كعب وأبي ذر وعبد الله بن مسعود والزبير بن العوام وطائفة
وقال أبو عمرو الداني قرأ القرآن على عثمان وعلى قرأ عليه ولده أبو حرب ونصر بن عاصم الليثي وحمران بن أعين ويحيى بن يعمر
قلت الصحيح أن حمران هذا إنما قرأ على أبي حرب بن أبي الأسود نعم
وحدث عنه ابنه ويحيى بن يعمر وابن بريدة وعمر مولى غفرة وآخرون
قال أحمد العجلي ثقة كان أول من تكلم في النحو
وقال الواقدي أسلم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم وقال غيره قاتل أبو الأسود يوم الجمل مع علي بن أبي طالب وكان من وجوه الشيعة ومن أكملهم عقلا ورأيا وقد أمره علي رضي الله عنه بوضع شيء في النحو لما سمع اللحن قال فأراه أبو الأسود وما وضع فقال علي ما أحسن هذا النحو الذي نحوت فمن ثم سمي النحو نحوا
وقيل إن ابا الأسود أدب عبيد الله ابن الأمير زياد ابن أبيه
ونقل ابن داب أن أبا الأسود وفد على معاوية بعد مقتل علي فأدنى مجلسه وأعظم جائزته
قال محمد بن سلام الجمحي أبو الأسود هو أول من وضع بابالفاعل والمفعول والمضاف وحرف الرفع والنصب والجر والجزم فأخذ ذلك عنه يحيى بن يعمر
قال أبو عبيدة أخذ أبو الأسود عن علي العربية فسمع قارئا يقرأ ^ أن الله بريء من المشركين ورسوله ^ فقال ما ظننت أن أمر الناس قد صار إلى هذا فقال لزياد الأمير ابغني كاتبا لقنا فأتى به فقال له أبو الأسود إذا رأيتني قد فتحت فمي بالحرف فانقط نقطه أعلاه وإذا رأيتني قد ضممت فمي فانقط نقطه بين يدي الحرف وإن كسرت فانقط نقطة تحت الحرف فإذا أتبعت شيئا من ذلك غنة فاجعل مكان النقطة نقطتين فهذا نقط أبي الأسود
وقال المبرد حدثنا المازني قال السبب الذي وضعت له أبواب النحو أن بنت أبي الأسود قالت له ما أشد الحر فقال الحصباء بالرمضاء قالت إنما تعجبت من شدته فقال أوقد لحن الناس فأخبر بذلك عليا رضي الله عنه فأعطاه أصولا بنى منها وعمل بعده عليها وهو أول من نقط المصاحف وأخذ عنه النحو عنبسة الفيل وأخذ عن عنبسة ميمون الأقرن ثم أخذه عن ميمون عبد الله بن أبي إسحاق الحضرمي وأخذه عنه عيسى بن عمر وأخذه عنه الخليل بن احمد واخذه عنه سيبوية وأخذه عنه سعيد الأخفش
ويعقوب الحضرمي حدثنا سعيد بن سلم الباهلي حدثنا أبي عنجدي عن أبي الأسود قال دخلت على علي فرأيته مطوقا فقلت فيم تتفكر يا أمير المؤمنين قال سمعت ببلدكم لحنا فأردت أن أضع كتابا في أصول العربية فقلت إن فعلت هذا أحييتنا فأتيته بعد أيام فألقى إلي صحيفة فيها
الكلام كله اسم وفعل وحرف فالاسم ما أنبأ عن المسمى والفعل ما أنبأ عن حركة المسمى والحرف وما أبأ عن معنى ليس باسم ولا فعل ثم قال لي زده وتتبعه فجمعت أشياء ثم عرضتها عليه
عمر بن شبة حدثنا حيان بن بشر حدثنا يحيى بن آدم عن أبي بكر عن عاصم قال جاء أبو الأسود إلى زياد فقال أرى العرب قد خالطت العجم فتغيرت السنتهم أفتأذن لي أن أضع للعرب كلاما يقيمون به كلامهم قال لا قال فجاء رجل إلى زياد فقال أصلح الله الأمير توفي أبانا وترك بنون فقال ادع لي أبا الأسود فدعي فقال ضع للناس الذي نهيتك عنه
قال الجاحظ أبو الأسود مقدم في طبقات الناس كان معدودا في الفقهاء والشعراء والمحدثين والأشراف والفرسان والأمراء والدهاة والنحاة والحاضري الجواب والشيعة والبخلاء والصلع الأشراف
ومن تاريخ دمشق أبو الأسود ظالم بن عمرو بن ظالم وقيل جده سفيان ويقال هو عثمان بن عمرو ويقال عمرو بن ظالم وأنه ولي قضاء البصرة زمن عليقال الحازمي أبو الأسود الدولي منسوب إلى دول بني حنيفة بن لجيم وقال أبو اليقظان الدول بضم الدال وسكون الواو من بكر بن وائل عددهم كثير منهم فروة بن نفاثة صاحب بعض الشام في الجاهلية وزعم يونس أن الدول امرأة من كنانة وهم رهط أبي الأسود وأما بنو عدي بن الدول فلهم عدد كثير بالحجاز منهم عمرو بن جندل والد أبي الأسود ظالم وأمه من بني عبد الدار بن قصي
وقال ابن حبيب في عنزة الدول بن سعد مناة وفي ضبة الدول بن جل
قال أبو محمد بن قتيبة الدول في بني حنيفة والديل في بني عبد القيس والدئل بالهمز في كنانة منهم أبو الأسود الدئلي
وقال أبو علي الغساني أبو الأسود الدؤلي على زنة العمري هكذا يقول البصريون منسوب إلى دول حى بن كنانة
وقال عيسى بن عمر بالكسر على الأصل وكان جماعة يقولون الديلي
وقال ابن فارس الدؤلي بضم الدال وفتح الهمزة قبيلة من كنانة قال والدئل يعني بكسر الهمزة في عبد القيس وقال أبو عبد الله البخاري الديل من بني حنيفة والدول من كنانة وقال محمد بن سلام الجمحي أبو الأسود الدئلي بضم الدال وكسر الهمزة وقال المبرد بضم الدال و فتح الهمزة من الدئل بالكسر هي دابة امتنعوا من الكسر لئلا يوالوا بين الكسرات كما قالوا في النمر النمريقال ابن حبيب في تغلب الديل وفي عبد القيس وفي إياد وفي الأزد انتهى ما نقله الحازمي
فيجيء في أبي الأسود الدولي والديلي والدؤلي والدئلي وقال ابن السيد الدئل بكسر الهمزة لا أعلم فيه خلافا
وقد قال غير واحد إن ابن ماكولا والحازمي وهما في أن فروة بن نفاثة من الدول بل هو جذامي وجذام والدول لا يجتمعان إلا في سبأ بن يشجب
قال يحيى بن معين مات أبو الأسود في طاعون الجارف سنة تسع وستين وهذا هو الصحيح وقيل مات قبيل ذلك وعاش خمسا وثمانين سنة وأخطأ من قال توفي في خلافة عمر بن عبد العزيز
Tahdheeb al-Tahdheeb Ibn Hajr - تهذيب التهذيب - ابن حجر [ Hadith Narrator, Id:4062. - pg:Vol:5]
ظالم بن عمرو أبو الأسود الدؤلي ويقال اسمه عمرو بن ظالم يأتي في الكني
Tahdheeb al-Tahdheeb Ibn Hajr - تهذيب التهذيب - ابن حجر [Kunya, Hadith Narrator, Id:11052. - pg:Vol:12]
أبو الأسود الديلي ويقال الدؤلي البصري القاضي واسمه ظالم بن عمرو بن سفيان بن جندل بن يعمر بن حنش بن ثعلبة بن عدي بن الديل ويقال اسمه عمرو بن عثمان ويقال عثمان بن عمرو روى عن عمر وعلي ومعاذ وأبي ذر وابن مسعود والزبير بن العوام وأبي بن كعب وأبي موسى وابن عباس وعمران بن حصين وعنه ابنه أبو حرب وعبد الله بن بريدة ويحيى بن يعمر وعمر بن عبد الله مولى عفيرة وسعيد بن عبد الرحمن بن رقيش قال أبو حاتم ولي قضاء البصرة وقال بن أبي خيثمة عن بن معين ثقة وقال العجلي كوفي تابعي وهو أول من تكلم في النحو وقال الواقدي كان ممن أسلم علي عهد النبي صلي الله عليه وسلم وقاتل مع علي يوم الجمل وهلك في ولاية عبيد الله بن زياد وقال يحيى بن معين وغيره مات في طاعون الجارف سنة تسع وستين قلت وفيها أرخه بن أبي خيمة والمرزباني وزاد وكان له يوم مات خمس وثمانون سنة قال بن أبي خيثمة وأنا المدائني كان يقال أن أبا الأسود مات قبل الطاعون قال وهذا أشبه لأنه لم نسمع له في ذكرا وقال بن سعد في الطبقة الأولي من أهل البصرة كان شاعرا متشيعا وكان ثقة في حديثه إن شاء الله تعالى وكان بن عباس لما خرج من البصرة استخلف عليها أبا الأسود فاقره علي وذكره بن عبد البر في الاستيعاب فقال كان ذا دين وعقل ولسان وبيان وفهم وذكاء وحزم وكان من كبار التابعين وذكره بن حبان في ثقات التابعين >> ع الستة
Taqrib al-Tahdheeb Ibn Hajr - تقريب التهذيب - ابن حجر العسقلاني [Kunya, Hadith Narrator, Id:7940. - pg:619]
أبو الأسود الديلي بكسر المهملة وسكون التحتانية ويقال الدؤلي بالضم بعدها همزة مفتوحة البصري اسمه ظالم بن عمرو بن سفيان ويقال عمرو بن ظالم ويقال بالتصغير فيهما ويقال عمرو بن عثمان أو عثمان بن عمرو ثقة فاضل مخضرم [ من الثانية ] مات سنة تسع وستين ع

[Show/Hide Resource Info]

<< Back <<