Scholar List: Search (Name, Ids, Tag, Event, Arabic..): 25000+ Scholars

'Imran bin Hatan عمران بن حطان
Scholar:11715 - 'Imran bin Hatan [Abu Shahab,Abu Simak] Follower(Tabi') [3rd Generation]
Full Name:'Imran bin Hatan
Death Date/Place: before 84 AH ()[ Natural ]
Places of Stay: Basra
Area of Interest:Narrator[Grade:Sadooq] [ خ د س - صدوق ], Art/Poetry
Teachers/
Narrated From:
Abu Musa al-Asha'ari, ibn Abbas, ibn Umar, Several Others
Students/
Narrated By:
Yahya bin Abi Kathir, Qatada, Maharab bin Dithar
Tags :al-Sadusi, Basri, Poet
Analysis:[] [Family Tree 2] [Teachers Timeline] [ Students Timeline] [Teachers & Students Timeline] [Teacher/Student Tree] [] [Teacher List] [Student List]
Brief Biography:
  
Last Updated:2010-07-05
References:27[pg:429] View
al-Isabah[5/303,304,305,306] , Thiqat[Vol:5] , Tarikh-ul Kabir[Vol:6] , Tabaqat[Vol:7] , Siyar A'lam[4/214-216] , Tahdheeb al-Tahdheeb[Vol:8] , Mezan al-A'tadal[Vol:3] , Taqrib al-Tahdheeb[429]
[Show/Hide Resource Info]
Narrations:
(Unconfirmed)
Sahih Bukhari: 2    Sunan Abi Da'ud: 1    Sunan an-Nasa'i: 1    
Thadeeb al-Kamal:
Names used in Hadith Literature:
عمران بن حطان
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:6880. - pg:5/303,304,305,306]
عمران بن حطان بن ظبيان بن لوذان بن الحارث بن سدوس السدوسي ويقال الذهلي يكنى أبا شهابتابعي مشهور وكان من رءوس الخوارج من القعدية بفتحتين وهم الذين يحسنون لغيرهم الخروج على المسلمين ولا يباشرون القتال قاله المبرد قال وكان من الصفرية وقيل القعدية لا يورن الحرب وان كانوا يزينونه وقال أبو الفرج اللاصبهاني إنما صار عمران قعديا بعد ان كبر وعجز عن الحرب وقال بن البرقي كان حروريا وقال بن حبان في الثقات كان يميل الى مذهب الشراة قلت وقال المرزباني شاعر مفلق مكثرو من قوله السائر % أيها المادح العباد ليعطى % ان الله ما بايدي العباد % فاسأل الله ما طلبت إليهم % وارج فضل المهيمن العواد لم يذكره أحد في الصحابة الا ما وقع في تعليقة القاضي حسين بن محمد الشافعي شيخ المراوزة فإنه ذكر أبيات عمران هذا التي رثى بها عبد الرحمن بن ملجم قاتل على يقول فيها % يا ضربة من تقي ما أراد بها % الا ليبلغ من ذي العرش رضوانا % اني لاذكره يوما فاحسبه % أوفى البرية عند الله ميزانا قال فعارضه الامام أبو الطيب الطبري فقال % اني لابرأ مما أنت تذكره % عن بن ملجم الملعون بهتانا % اني لاذكره يوما فألعنه % دينا وألعن عمران بن حطاناقال القاضي حسين هذا الذي قاله القاضي أبو الطيب خطأ فان عمران صحابي لا تجوز لعنته وهكذا قرأت بخط القاضي تاج الدين السبكي وذكر انه وجد حاشية على التعليقة ما نصه هذا غلو من القاضي حسين وكيف لا يلعن عمران وقد فعل ما فعل وطول من هذا المعنى قال القاضي تاج الدين وعجب من الأمرين وليس عمران صحابيا وانما هو من الخوارج وقد إجابة عن أبياته المذكورة من القدماء بكر بن حماد التاهرتي وهو من أهل القيروان في عصر البخاري وأجاب عنها السيد الحميري الشاعر المشهور الشيعي وهي في ديوانه واجابه عنها أبو المظفر الشهد ستأتي في كتابه التبصير وقد اخرج البخاري وأبو داود لعمران بن حطان من رواية يحيى بن أبي كثير عنه عن عائشة حديثا واعتذروا عنه بأنه إنما اخرج عنه لكونه تاب فقد ذكر المعافى في تارخ الموصل عن محمد بن بشر العبدي قال ما مات عمران بن حطان حتى رجع عن رأي الخوارج وقيل إنما خرج عنه ما حدث به قبل ان يبتدع فقد قال يعقوب بن شيبة أدرك جماعة من الصحابة وصار في آخر امره ان رأى رأي الخوارج وكان سبب ذلك انه تزوج ابنة عم له فبلغه انها دخلت في رأى الخوارج فأراد ان يردها عن ذلك فصرفته الى مذهبها وقال يعقوب بن شيبة حديثه عن الأصمعي عن معتمر بن سليمان عن عثمان البتي قال كان عمران من أهل السنة فقدم غلام من عمان كأنه يصل بقلبه في مجلسوفي هذا الاعتذار نظر فان يحيى بن أبي كثير إنما سمع منه حال هربه من الحجاج وكان الحجاج يطلبه ليقتله بسبب رأى الخوارج وقصته في ذلك مع روح بن زنباع وعبد الملك بن مروان مشهورة ذكرها المبرد وغيره واعتذر أبو داود عن التخريج له بان الخوارج أصح أهل الأهواء حديثا ثم ذكر عمران وانظاره وروى عن التبوذكي عن أبان العطار قال سمعت قتادة يقول كان عمران لا يتهم في الحديث وقال العجلي بصري تابعي ثقة وطعن العقيلي في روايته عن عائشة فقال عمران بن حطان لا يتابع في حديثه وكان يرى رأى الخوارج ولم يتبين سماعه من عائشة وكذا جزم بن عبد البر بأنه لم يسمع منها وفيه نظر لان في الحديث الذي أخرجه البخاري تصريحه بسماعه منها وكذا وقع في المعجم الصغير للطبراني بسند صحيح اليه وقال العباس بن الفرج الرياشي حدثنا أبو الوليد الطيالسي عن أبي عمرو بن العلاء عن صالح بن شريح الأسدي عن عمران بن حطان قال كنت عند عائشة فذكر قصة وممن عاب على البخاري إخراج حديثه الدارقطني فقال عمران متروك لسوء اعتقاده وخبث مذهبه وقال بن قانع مات سنة أربع وثمانين من الهجرة
Thiqat Ibn Hibban - ثقات ابن حبان [Follower (Tabi'), Id:4603. - pg:Vol:5]
عمران بن حطان السدوسي يروى عن عائشة وابن عمر وابن عباس كان يميل إلي مذهب الشراة روى عنه محمد بن سيرين ويحيى بن أبي كثير وصالح بن سرج
Tarikhul Kabir al-Bukhari - التاريخ الكبير [ Hadith Narrator, Id:8893. - pg:Vol:6]
عمران بن حطان السدوسي سمع عائشة وابن عمر وابن عباس رضى الله تعالى عنهم روى عنه محمد بن سيرين ويحيى بن أبي كثير وصالح بن سرج قال عمرو بن خالد حدثنا زهير عن أبيه عن محارب زاملت عمران بن حطان فما سأل واحد منا صاحبه عن الهواء
Tabaqat Ibn Sa'd - الطبقات الكبرى ابن سعد [ Successor (Level 2), Id:5229. - pg:Vol:7]
عمران بن حطان السدوسي وكان شاعرا وروى عن أبي موسى الأشعري وعائشة وغيرهما

Siyar A'lam al-Dhahbi - سير أعلام النبلاء - الذهبي [ Successor level 1, Id:586. - pg:4/214-216]
عمران بن حطان
ابن ظبيان السدوسي البصري من أعيان العلماء لكنه من رؤوس الخوارج
حدث عن عائشة وأبي موسى الأشعري وابن عباس
روى عنه ابن سيرين وقتاده ويحيى بن أبي كثير
قال أبو داود ليس في أهل الأهواء أصح حديثا من الخوارج ثم ذكر عمران بن حطان وأبا إحسان الأعرج
قال الفرزدق عمران بن حطان من أشعر الناس لأنه لو أراد أن يقول مثلنا لقال ولسنا نقدر أن نقول مثل قوله
حدث سلمة بن علقمة عن ابن سيرين قال تزوج عمران خارجية وقال سأردها قال فصرفته إلى مذهبها فذكر المدائني أنها كانت ذات جمال وكان دميما فأعجبته يوما فقالت أنا وأنت في الجنة لأنك أعطيت فشكرت وابتليت فصبرت
قال الأصمعي بلغنا أن عمران بن حطان كان ضيفا لروح بن زنباعة فذكره لعبد الملك فقال اعرض عليه أن يأتينا فهرب وكتب* يا روح كم من كريم قد نزلت به * قد ظن من لخم وغسان * * حتى إذا خفته زايلت منزله * من بعد ما قيل عمران بن حطان * * قد كنت ضيفك حولا ما تروعني * فيه طوارق من إنس ولا جان
حتى أردت بي العظمى فأوحشني * ما يوحش الناس من خوف ابن مروان * * لو كنت مستغفرا يوما لطاغية * كنت المقدم في سر وإعلان * لكن أبت لي آيات مفصلة * * عقد الولاية في طه وعمران *
ومن شعره في مصرع علي رضي الله عنه * يا ضربة من تقي ما أراد بها * إلا ليبلغ من ذي العرش رضوانا * * إني لأذكره حينا فأحسبه * أوفى البرية عند الله ميزانا * * أكرم بقوم بطون الطير قبرهم * لم يخلطوا دينهم بغيا وعدوانا *
فبلغ شعره عبد الملك بن مروان فأدركته حمية لقرابته من علي رضيالله عنه فنذر دمه ووضع عليه العيون فلم تحمله أرض فاستجار بروح بن زنباع فأقام في ضيافته فقال ممن أنت قال من الأزد فبقي عنده سنة فأعجبه إعجاب شديدا فسمر روح ليلة عند أمير المؤمنين فتذاكرا شعرا عمران هذا فلما انصرف روح تحدث مع عمران بما جرى فأنشده بقية القصيد فلما عاد إلى عبد الملك بن قال إن في ضيافتي رجلا ما سمعت منه حديثا قط إلا وحدثني به وبأحسن منه ولقد أنشدني تلك القصيدة كلها قال صفه لي فوصفه له قال إنك لتصف عمران بن حطان اعرض عليه أن يلقاني قال فهرب إلى الجزيرة ثم لحق بعمان فأكرموه
وعن قتادة قال لقيني عمران بن حطان فقال ياأعمى احفظ عني هذه الأبيات * حتى متى تسقى النفوس بكأسها * ريب المنون وأنت لاه ترتع * * أفقد رضيت بأن تعلل بالمنى * وإلى المنية كل يوم تدفع * * أحلام نوم أو كظل زائل * إن اللبيب بمثلها لا يخدع * * فتزودن ليوم فقرك دائبا * واجمع لنفسك لا لغيرك تجمع *
وبلغنا أن الثوري كان كثيرا ما يتمثل بأبيات عمران هذه * أرى أشقياء الناس لا يسأمونها * على أنهم فيها عراة وجوع * * أراها وإن كانت تحب فإنها * سحابة صيف عن قليل تقشع * * كركب قضوا حاجاتهم وترحلوا * طريقهم بادي العلامة مهيع *
قال عبد الباقي بن قانع الحافظ توفي عمران بن حطان سنة أربع وثمانين
Tahdheeb al-Tahdheeb Ibn Hajr - تهذيب التهذيب - ابن حجر [ Hadith Narrator, Id:7223. - pg:Vol:8]
عمران بن حطان بن ظبيان بن لوذان بن عمرو بن الحارث بن حدوس وقيل غير ذلك في نسبة السدوسي أبو سماك ويقال أبو شهاب البصري ويقال غير ذلك روى عن أبي موسى الأشعري وابن عباس وابن عمر وجماعة وعنه يحيى بن أبي كثير وقتادة ومحارب بن دثار وغيرهم قال العجلي بصري تابعي ثقة وقال أبو داود ليس في أهل الأهواء أصح حديثا من الخوارج ثم ذكر عمران بن حطان وغيره وذكره بن حبان في الثقات وقال أبو سلمة عن أبان بن يزيد سألت قتادة فقال كان عمران بن حطان لا يتهم في الحديث وقال يعقوب بن شبية أدرك جماعة من الصحابة وصار في آخر أمره أن رأي رأي الخوارج وكان سبب ذلك فيما بلغنا أن ابنة عمه رأت رأي الخوارج فتزوجها ليردها عن ذلك فصرفته إلي مذهبها قال وحدثت عن الأصمعي عن عثمان البتي قال كان عمران بن حطان من أهل السنة فقدم غلام من عمان كأنه نصل فقلبه في مجلس وذكر المبرد أن اسم امرأة عمران حمنة وقال حلبس الكلبي عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة لقيني عمران بن حطان فقال يا أعمي إني عالم بخلافك غير انك رجل تحفظ فاحفظ عني هذه الأبيات ثم أنشده أبياتا في الزهد قال بن قانع توفي سنة 84 قلت ذكر أبو زكريا الموصلي في تاريخ الموصل عن محمد بن بشر العبدي الموصلي قال لم يمت عمران بن حطان حتي رجع عن رأي الخوارج انتهي هذا أحسن ما يعذر به عن تخريج البخاري له وأما قول من قال أنه خرج ما حمل عنه قبل أن يري ما رأي ففيه نظر لأنه أخرج له من رواية يحيى بن أبي كثير عنه ويحيى إنما سمع منه في حال هربه من الحجاج وكان الحجاج يطلبه ليقتله من أجل المذهب وقصته في هربه مشهورة وأما قول أبي داود أن الخوارج أصح أهل الأهواء حديثا فليس علي إطلاقه فقد حكي بن أبي حاتم عن القاضي عبد الله بن عقبة المصري وهو بن لهيعة عن بعض الخوارج ممن تاب إنهم كانوا إذا هووا أمرا صيروه حديثا وقال العقيلي عمران بن حطان لا يتابع وكان يري رأي الخوارج يحدث عن عائشة ولم يتبين سماعه منها انتهي وكذا جزم بن عبد البر بأنه لم يسمع منها وليس كذلك فإن الحديث الذي أخرجه له البخاري وقع عنده التصريح بسماعه منها وقد وقع التصريح بسماعه منها في المعجم الصغير للطبراني بإسناد صحيح وكذا روى الرياشي عن أبي الوليد الطيالسي عن أبي عمرو بن العلاء عن صالح بن سرح اليشكري عن عمران بن حطان قال كنت عند عائشة وقال بن حبان في الثقات كان يميل إلي مذهب الشراة وقال بن البرقي كان حروريا أو قال الدارقطني متروك لسوء اعتقاده وخبث مذهبه وقال المبرد في الكامل كان رأس القعد من الصفرية وفقيههم وخطيبهم وشاعرهم انتهي والقعد الخوارج كانوا لا يرون بالعرب بل ينكرون علي أمراء الجور حسب الطاقة ويدعون إلي رأيهم ويزينون مع ذلك الخروج ويحسنونه وقال أبو نواس >> خ د س البخاري وأبي داود والنسائي
Mezan al-A'tadal al-Dhahbi - ميزان الاعتدال في نقد الرجال- الذهبي [ Hadith Narrator, Id:6277. - pg:Vol:3]
عمران بن حطان [ خ ، د ، س ] السدوسى البصري الخارجي . عن عائشة . وعنه صالح بن سرج . لا يتابع على حديثه ، قال العقيلى . قال : وكان خارجيا . روى موسى بن إسماعيل ، عن عمرو بن العلاء ، ولقيه جرز ، حدثنا صالح بن سرج ، عن عمران بن حطان ، عن عائشة في حساب القاضى العادل . قلت : كان الاولىعمران بن حطان [ خ ، د ، س ] السدوسى البصري الخارجي . عن عائشة . وعنه صالح بن سرج . لا يتابع على حديثه ، قال العقيلى . قال : وكان خارجيا . روى موسى بن إسماعيل ، عن عمرو بن العلاء ، ولقيه جرز ، حدثنا صالح بن سرج ، عن عمران بن حطان ، عن عائشة في حساب القاضى العادل . قلت : كان الاولىأن يلحق الضعف في هذا الحديث بصالح أو بمن بعده ، فإن عمران صدوق في نفسه ، قد روى عنه يحيى بن أبي كثير ، وقتادة ، ومحارب بن دثار . * ( هامش ) * ( 1 ) من ل . ( 2 ) بياض في الاصول كلها . ( 3 ) في ل : عمران بن بشر . ( * ) وقال العجلى : تابعي ثقة . وقال أبو داود : ليس في أهل الاهواء أصح حديثا من الخوارج ، فذكر عمران بن حطان ، وأبا حسان الاعرج . وقال قتادة : كان لا يتهم في الحديث . وروى يعقوب بن شيبة أنه بلغه أن عمران بن حطان كانت له بنت عم كانت ترى رأى الخوارج فتزوجها ليردها عن ذلك فصرفته إلى مذهبها . وكان عمران من نظراء جرير والفرزدق في الشعر ، وهو القائل : حتى متى تسقى النفوس بكأسها * ( 1 [ ريب المنون وأنت لاه ترتع ] 1 ) الابيات . مات سنة أربع وثمانين .
Taqrib al-Tahdheeb Ibn Hajr - تقريب التهذيب - ابن حجر العسقلاني [ Hadith Narrator, Id:5152. - pg:429]
عمران بن حطان بكسر الحاء وتشديد الطاء المهملتين السدوسي صدوق إلا أنه كان علي مذهب الخوارج ويقال رجع عن ذلك من الثالثة مات [ قبل المائة ] سنة أربع وثمانين خ د س

[Show/Hide Resource Info]

<< Back <<