Scholar List: Search (Name, Ids, Tag, Event, Arabic..): 25000+ Scholars

'Adi ibn Hatim al-Tayyi' ( عدي بن حاتم الطائي ( رضي الله عنه
Scholar:212 - 'Adi ibn Hatim al-Tayyi' [Abu Tarif] Comp.(RA) [1st Generation]
Full Name:'Adi ibn Hatim bin 'Abdullah b. Sa'd b. al-Hashraj b. Imru'l Qays b. 'Adi b. Akhrum al-Tayyi'
Parents:Hatim bin 'Abdullah
Death Date/Place: ~68 AH (Kufa)[ Natural ]
Places of Stay: Medina/Kufa
Area of Interest:Recitation/Quran, Narrator [ ع - صحابي ]
Teachers/
Narrated From:
Muhammad (saw), Prophet Muhammad(saw), 'Umar ibn al-Khattab
Students/
Narrated By:
عمر بن حريث, 'Abdullah bin Ma'qil al-Mazni, Tmym bin Trfh, Khaythama bin 'Abdur Rahman, Mhl bin Khlyfh al-Ta'iy al-Kwfy, Mry bin Qtry al-Kwfy, 'Amir al-Sha'bi, عبد الله بن عمرو مولى الحسن, Bilal bin al-Mndhr al-Hnfy, Sa'id bin Jubayr, al-Qasim bin 'Abdur Rahman, 'Aabad bin Hbysh
Tags :B.Tayyi', King, Late Mulsim
Analysis:[] [Family Tree 2] [Teachers Timeline] [ Students Timeline] [Teachers & Students Timeline] [Teacher List] [Student List]
Brief Biography:
This Christian Arab king, for twenty years an inveterate enemy of Islam, went unprotected to Madinah to meet Muhammad(saw) after the Prophet treated his captured sister kindly and released her. He lived for 120 years.
Last Updated:2010-08-06
References:17[pg:4-470-472] View
al-Isabah[4/470,471,472] , al-Isabah[7/230] , Thiqat[Vol:3] , Tarikh-ul Kabir[Vol:7] , Tabaqat[Vol:6] , Siyar A'lam[3/162-165] , Tahdheeb al-Tahdheeb[Vol:7] , Taqrib al-Tahdheeb[388]
[Show/Hide Resource Info]
Narrations:
(Unconfirmed)
Sahih Bukhari: 22    Sahih Muslim: 21    Sunan Abi Da'ud: 11    Jami' al-Tirmidhi: 16    Sunan an-Nasa'i: 29    Sunan Ibn Majah: 9    
Thadeeb al-Kamal:
Names used in Hadith Literature:
عدي بن حاتم, جده عدي بن حاتم
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:5479. - pg:4/470,471,472]
عدي بن حاتم بن عبد الله بن سعد بن الحشرج بن امرئ القيس بن عدي الطائي ولد الجواد المشهور أبو طريفأسلم في سنة تسع وقيل سنة عشر وكان نصرانيا قبل ذلك وثبت على إسلامه في الردة وأحضر صدقة قومه إلى أبي بكر وشهد فتح العراق ثم سكن الكوفة وشهد صفين مع علي ومات بعد الستين وقد أسن قال خليفة بلغ عشرين ومائة سنة وقال أبو حاتم السجستاني بلغ مائة وثمانين قال محل بن خليفة عن عدي بن حاتم ما أقيمت الصلاة منذ أسلمت إلا وأنا على وضوء وقال الشعبي عن عدي أتيت عمر في أناس من قومي فجعل يفرض للرجل ويعرض عني فاستقبلته فقلت أتعرفني قال نعم آمنت إذ كفروا وعرفت إذ أنكروا ووفيت إذ غدروا وأقبلت إذ أدبروا إن أول صدقة بيضت وجوه أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقة طي أخرجه أحمد وابن سعد وغيرهما وبعضه في مسلم وفي الصحيحين أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن أمور تتعلق بالصيد وفيهما قصة في حمله قوله تعالى حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر على ظاهره وقوله له إنك لعريض الوساد وروى أحمد والترمذي من طريق عباد بن حبيش الكوفي عن عدي بن حاتم قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد فقال الناس هذا عدي بن حاتم قال وجئت بغير أمان ولا كتاب وكان قال قبل ذلك إني لأرجو الله أن يجعل يدهفي يدي فقام فأخذ بيدي فلقيته امرأة وصبي معها فقالا أنا لنا إليك حاجة فقام معهما حتى قضى حاجتهما ثم أخذ بيدي حتى أتى إلى داره فألقت إليه الوليدة وسادة فجلس عليها وجلست بين يديه فقال هل تعلم من إله سوى الله قلت لا ثم قال هل تعلم شيئا أكبر من الله قلت له قال فإن اليهود مغضوب عليهم وإن النصارى ضالون وروى أحمد والبغوي في معجمه وغيرهما من طريق أبي عبيدة بن حذيفة قال كنت أحدث حديث عدي بن حاتم فقلت هذا عدي في ناحية الكوفة فأتيته فقال لما بعث النبي صلى الله عليه وسلم كرهته كراهية شديدة فانطلقت حتى كنت في أقصى الأرض مما يلي الروم فكرهت مكاني أشد من كراهته فقلت لو أتيته فإن كان كاذبا لم يخف علي وإن كان صادقا أتبعته فأقبلت فلما قدمت المدينة استشرفني الناس فقالوا عدي بن حاتم فأتيته فقال لي يا عدي أسلم تسلم قلت إني لي دينا قال أنا أعلم بدينك منك ألست ترأس قومك قلت بلي قال ألست تأكل المرباع قلت بلى قال فإن ذلك لا يحل لك في دينك ثم قال أسلم تسلم قد أظن أنه إنما يمنعك غضاضة تراها ممن حولي وإنك ترى الناس علينا البا واحدا قال هل أتيت الحيرة قلت لم آتها وقد علمت مكانها قال يوشك أن تخرج الظعينة منها بغير جوار حتى تطوف بالبيت ولتفتحن علينا كنوز كسرى بن هرمز فقلت كسرى بن هرمز قال نعم وليفيضن المال حتى يهم الرجل من يقبل صدقته قال عدي فرأيت اثنتين الظعينة وكنت في أول خيل أغارت على كنوز كسرى وأحلف بالله لتجيئن الثالثة وآخر الحديث عند البخاري من وجه آخر وذكر بن المبارك في الزهد عن بن عيينة أنه حدث عن الشعبي عن عدي بن حاتم قال ما دخل وقت صلاة إلا وأنا أشتاق إليها وكان جوادا وقد أخرج أحمد عن تميم بن طرفة قال سأل رجل عدي بن أبي حاتم مائة درهم فقال تسألني مائة درهم وأنا بن حاتم والله لا أعطيك وسنده صحيح وجزم خليفة بأنه مات سنة ثمان وستين وفي التاريخ المظفري أنه ماتفي زمن المختار وهو بن مائة وعشرين سنة
al-Isabah Ibn Hajr - الإصابة في تمييز الصحابة [Companion (RA), Id:10159. - pg:7/230]
أبو طريف عدي بن حاتم الطائي تقدم
Thiqat Ibn Hibban - ثقات ابن حبان [Companion (RA), Id:1035. - pg:Vol:3]
عدي بن حاتم بن عبد الله بن سعد بن حشرج بن امرئ القيس بن عدي بن ربيعة بن جرول بن ثعل بن عمرو بن الغوث بن طيء الطائي كنيته أبو طريف مات سنة ست وستين بعد أن قتل المختار بن أبي عبيد بالجازر بثلاثة أيام ولا عقب له وكان مع علي يوم الجمل وقد قيل إن له عقبا ينزلون نهر كربلا
Tarikhul Kabir al-Bukhari - التاريخ الكبير [ Hadith Narrator, Id:9527. - pg:Vol:7]
عدي بن حاتم أبو طريف الطائي له صحبة قال بن أبي هاشم عن أيوب بن النجار عن بلال بن المنذر مات عدي في زمن المختار وقال عمر بن حفص نا أبي عن عثمان بن قيس بن محمد العنبري قال حدثني أبي عن عدي بن حاتم وحدثني كثير بن شهاب في الرجل الذي لطم الرجل والذي قالوا يا رسول الله الولاة تكون علينا لا نسألك عن طاعة الله من اتقى الله وأصلح وفعل وفعل فقال إنما نسألك عن طاعة من فعل وفعل فذكر الشر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اسمعوا وأطيعوا
Tabaqat Ibn Sa'd - الطبقات الكبرى ابن سعد [ Companion (RA), Id:3029. - pg:Vol:6]
عدي بن حاتم الطائي أحد بني ثعل ويكنى أبا طريف نزل الكوفة وابتنى بها دارا في طيء ولم يزل مع علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه وشهد معه الجمل وصفين وذهبت عينه يوم الجمل ومات بالكوفة زمن المختار سنة ثمان وستين

Siyar A'lam al-Dhahbi - سير أعلام النبلاء - الذهبي [ Companion (RA), Id:243. - pg:3/162-165]
عدي بن حاتم
ابن عبد الله بن سعد بن الحشرج بن امرىء القيس بن عدي الأميرالشريف أبو وهب وأبو طريف الطائي صاحب النبي صلى الله عليه وسلم ولد حاتم طي الذي يضرب بجوده المثل
وفد عدي على النبي صلى الله عليه وسلم في وسط سنة سبع فأكرمه واحترمه
له أحاديث
روى عنه الشعبي ومحل بن خليفة وسعيد بن جبير وخيثمة بن عبد الرحمن وتميم بن طرفة وعبد الله بن معقل المزني ومصعب بن سعد وهمام بن الحارث وأبو إسحاق السبيعي وآخرون
وكان أحد من قطع برية السماوة مع خالد بن الوليد إلى الشام وقد وجهه خالد بالأخماس إلى الصديق نزل الكوفة مدة ثم قرقيسيا من الجزيرة
أيوب السختياني عن ابن سيرين عن أبي عبيدة بن حذيفة قال كنت أسأل الناس عن حديث عدي بن حاتم وهو إلى جنبي لا آتيه ثم أتيته فسألته فقال بعث النبي صلى الله عليه وسلم فكرهته ثم كنت بأرض الروم فقلت لو أتيت هذا الرجل فإن كان صادقا تبعته فلما قدمت المدينة استشرفني الناس فقال لي يا عدي أسلم تسلم قلت إن لي دينا قال أنا أعلم بدينك منك ألست ترأس قومك قلت بلى قال ألست ركوسيا تأكل المرباع قلت بلى قال فإن ذلك لا يحل لك في دينك فتضعضعت لذلك ثم قال يا عدي أسلم تسلم فأظن ممايمنعك أن تسلم خصاصة تراها بمن حولي وأنك ترى الناس علينا إلبا واحدا هل أتيت الحيرة قلت لم آتها وقد علمت مكانها قال توشك الظعينة أن ترتحل من الحيرة بغير جوار حتى تطوف بالبيت ولتفتحن علينا كنوز كسرى قلت كسرى بن هرمز قال كسرى بن هرمز وليفيضن المال حتى يهم الرجل من يقبل منه ماله صدقة
قال عدي فلقد رأيت اثنتين وأحلف بالله لتجيئن الثالثة يعني فيض المال
روى قيس بن أبي حازم أن عدي بن حاتم جاء إلى عمر فقال أما تعرفني قال أعرفك أقمت إذ كفروا ووفيت إذ غدروا وأقبلت إذ أدبروا
قال ابن عيينة حدثت عن الشعبي عن عدي قال ما دخل وقت صلاة حتى أشتاق إليها
وعنه ما أقيمت الصلاة منذ أسلمت إلا وأنا على وضوء
قال أبو عبيدة كان عدي بن حاتم على طيء يوم صفين مع علي
وروى سعيد بن عبد الرحمن عن ابن سيرين قال لما قتل عثمان قال عدي لا ينتطح فيها عنزان ففقئت عينه يوم صفين فقيلله أما قلت لا ينتطح فيها عنزان قال بلى وتفقأ عيون كثيرة وقيل قتل ولده يومئذ
قال أبو إسحاق رأيت عديا رجلا جسيما أعور يسجد على جدار ارتفاعه نحو ذراع
قال أبو حاتم السجستاني قالوا عاش عدي بن حاتم مئة وثمانين سنة
جرير عن مغيرة قال خرج عدي وجرير البجلي وحنظلة الكاتب من الكوفة فنزلوا قرقيسياء وقالوا لا نقيم ببلد يشتم فيه عثمان
قال ابن الكلبي مات عدي سنة سبع وستين وله مئة وعشرون سنة
وقال ابن سعد سنة ثمان وستين وقيل سنة ست وستين
Tahdheeb al-Tahdheeb Ibn Hajr - تهذيب التهذيب - ابن حجر [ Hadith Narrator, Id:6331. - pg:Vol:7]
عدي بن حاتم بن عبد الله بن سعد بن الحشرج بن أمريء القيس بن عدي بن أخرم بن أبي أخرم بن ربيعة بن جرول بن ثعل بن عمرو بن الغوث بن طيء الطائي أبو طريف ويقال أبو وهب قدم علي النبي صلي الله عليه وسلم في شعبان سنة 7 روى عن النبي صلي الله عليه وسلم وعن عمر رضي الله تعالى عنه روى عنه عمر بن حريث وعبد الله بن معقل بن مقرن وتميم بن طرفة وخيثمة بن عبد الرحمن ومحل بن خليفة الطائي ومري بن قطري وعامر الشعبي وعبد الله بن عمرو مولى الحسن وبلال بن المنذر وسعيد بن جبير والقاسم بن عبد الرحمن وعباد بن حبيش وآخرون قال محل بن خليفة عن عدي بن حاتم ما أقيمت الصلاة منذ أسلمت الا وأنا علي وضوء وقال الشعبي عن عدي بن حاتم أتيت عمر بن الخطاب في أناس من قومي فجعل يفرض للرجل من طيء في ألفين ويعرض عني فاستقبلته فقلت يا أمير المؤمنين أتعرفني قال فضحك حتي استلقي لقفاه وقال نعم والله إني لأعرفك أمنت إذ كفروا وعرفت إذ أنكروا ووفيت إذ غدروا وأقبلت إذ أدبروا وأن أول صدقة بيضت وجه رسول الله صلي الله عليه وسلم ووجوه أصحابه صدقة طيء جئت بها إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم ثم أخذ يعتذر وقال الخطيب لما قبض رسول الله صلي الله عليه وسلم ثبت عدي بن حاتم وقومه علي الإسلام وجاء بصدقاتهم إلي أبي بكر وحضر فتح المدائن وشهد مع علي الجمل وصفين والنهروان ومات بعد ذلك بالكوفة وقتل بقرقيساء وذكره يعقوب بن سفيان في أمراء علي يوم الجمل ويوم صفين قال أبو حاتم السجستاني في كتاب المعمرين قالوا وعاش مائة وثمانين سنة وقال خليفة مات بالكوفة سنة 68 وقال جرير عن مغيرة الضبي خرج عدي بن حاتم وجرير بن عبد الله وحنظلة الكاتب من الكوفة فنزلوا قرقيساء وقالوا لا نقيم ببلد يشتم فيها عثمان قلت قال أبو حاتم وكان متواضعا لما أسن استأذن قومه في وطاء يجلس عليه في ناديهم كراهية أن يظن أحد منهم أنه يفعل ذلك تعاظما فأذنوا له >> ع الستة
Taqrib al-Tahdheeb Ibn Hajr - تقريب التهذيب - ابن حجر العسقلاني [ Hadith Narrator, Id:4540. - pg:388]
عدي بن حاتم بن عبد الله بن سعد بن الحشرج بفتح المهملة وسكون المعجمة آخره جيم الطائي أبو طريف بفتح المهملة وآخره فاء صحابي شهير وكان ممن ثبت [ علي الإسلام ] في الردة وحضر فتوح العراق وحروب علي ومات سنة ثمان وستين وهو بن مائة وعشرين سنة وقيل [ مائة ] وثمانين ع

[Show/Hide Resource Info]

<< Back <<